2019-09-10 09:38:10

زيادة عدد أندية الدرجة الثانية إلى 8 فرق

تابعة - أحمد سليم: لقي قرار اللجنة التنفيذيّة لاتحاد الكرة رسمياً زيادة عدد فرق الدرجة الثانية من 6 إلى 8 باعتماد مشاركة فريقي النصر ولوسيل - من فرق دوري الهواة - بدءاً من الموسم الرياضي 2019-2020، وأحدث القرار العديد من ردود الفعل لدى إدارات أندية الثانية وهي الخريطيات والمرخية والشمال ومعيذر ومسيمير والبدع صاحب التجربة الأولى في الموسم الماضي بعد أن وافق الاتحاد على مشاركته بدوري الدرجة الثانية، حيث أكدت بعض الأندية أن القرار سيخدم المنافسة، فيما أكد البعض الآخر تأخر صدور القرار في الوقت الذي طالب فيه البعض بضرورة المشاركة القويّة والالتزام بلوائح الاتحاد في تغيير اللاعبين المحترفين. وجاء في بيان اتحاد الكرة أن انضمام النصر ولوسيل سيكون عملاً بالشروط المنصوص عليها في مسابقتي دوري الدرجة الثانية، وكأس الدرجة الثانية، ولا يتضمن حق الفريق في المشاركة بهاتين المسابقتين الحق بالصعود والترقي للمشاركة في دوري نجوم قطر. وجاء هذا القرار وفقاً لسعي الاتحاد بشكل متواصل للحصول على خيارات أفضل من أجل المزيد من التطوير لكرة القدم القطرية بشكل عام، حيث سيصبح عدد فرق دوري الدرجة الثانية 8 فرق واتخذت اللجنة التنفيذيّة قرار مشاركة فريقي النصر ولوسيل في مسابقتي دوري وكأس الدرجة الثانية عملاً بالمادة (37 النقطة أ) من النظام الأساسي للاتحاد القطري لكرة القدم، والتي بموجبها تقوم اللجنة التنفيذيّة بالاتحاد بإصدار قرارات بشأن كافة الأمور التي لا تقع ضمن نطاق مسؤولية الجمعية العموميّة أو ضمن نطاق مسؤولية أي كيانات أخرى بموجب القانون عملاً بهذا النظام الأساسي. وكان فريقا النصر ولوسيل من الفرق المشاركة في الدوري القطري للهواة الذي ينظمه الاتحاد، وقد أثبتا المشاركة الموثوقة في المسابقة المذكورة، وأظهر الفريقان تطوراً ملحوظاً في مستواهما الرياضي بشكل مقبول على مدار هذه الأعوام، كما فاز فريق النصر بلقب الموسم الخامس لدوري الهواة، ومن ثم قامت إدارة الفريقين بطلب المشاركة في مسابقة الدرجة الثانية للموسم الرياضي 2020 -2019، علماً بأن الفريقين ليسا عضوين بالاتحاد القطري لكرة القدم، ولا يعدان كيانين قانونيين ولذلك فليس لديهما أي صفة قانونيّة وفقاً لقوانين دولة قطر. حيث إنهما يعتزمان أن يصبحا في المستقبل القريب كيانين قانونيين وفقاً لقوانين دولة قطر، ويعتزمان فور تأسيسهما - ككيانين قانونيين - التقدّم بطلب عضوية في الاتحاد القطري لكرة القدم، وقد أقرّت إدارة الفريقين بتوفير تمويل ومصادر لأداء أنشطتهما الرياضية بدون مساهمة مالية من الاتحاد القطري لكرة القدم، وأن إدارة الفريقين ولاعبيهما ومسؤوليهما يتعهدون بالتقيّد بقيم ونزاهة كرة القدم القطرية في الأوقات كافة. هذا وقد يقوم الاتحاد القطري لكرة القدم - في أي وقت - بإضافة المزيد من المتطلبات من أجل المشاركة المستمرّة للفريق في المسابقات أثناء الموسم الرياضي، وينبغي على الفريقين الامتثال بالحد الأدنى من الشروط غير الحصرية، لكي يتسنّى لهم الحصول على إذن بالمشاركة في المسابقات على وجه التحديد. وذلك من خلال وثائق خطية ومختومة سيقدّمها الفريقان للاتحاد قبل بدء المسابقات، والتي تتضمن قائمة الفريق من 18 لاعباً وأعلى، والعديد من التعهدات الأخرى المتوافقة مع شروط وأحكام الاتحاد القطري لكرة القدم. ويحتفظ الاتحاد القطري لكرة القدم بحق سحب مُشاركة الفريقين في المسابقات في أي وقت وبدون إبداء أسباب. المسيفري: نرحب بالمنافسة رحب علي المسيفري رئيس نادي المرخية بانضمام فريقي النصر ولوسيل إلى دوري الدرجة الثانية، مشيراً إلى أن مشاركتهما ستكون إيجابية وستعطي إضافة إلى المنافسة بالإضافة إلى زيادة عدد المباريات. وأضاف المسيفري: هناك تحفظ فقط على تأخّر الإعلان عن مشاركة النصر ولوسيل في الدرجة الثانية خاصة أن الدوري سينطلق بعد أيام قليلة وهو نفس الأمر الذي حدث العام الماضي عندما تمّ اتخاذ قرار بانضمام البدع، مشيراً إلى أن هذا الأمر يحدث إرباكاً لجميع الفرق المشاركة. على أقل تقدير، ولكننا سنكون في فريق المرخية جاهزين للمنافسة هذا الموسم من أجل تحقيق هدفنا بالعودة إلى دوري الأضواء من جديد. منصور موسى: الزيادة تطور كبير أشاد منصور موسى، رئيس جهاز الكرة بنادي الخريطيات، بقرار اتحاد الكرة بزيادة فرق أندية الدرجة الثانية إلى 8 فرق بعدما كانت المنافسة تقتصر في السابق على 6 فرق، وبالتالي هي فرصة لزيادة المنافسة بين أندية دوري الثانية وبالتالي هناك تطوّر كبير للدوري المعروف باسم دوري المظاليم. وأضاف: زيادة أندية الدرجة الثانية ستجعل المنافسة مفتوحة لكل الفرق، صحيح أن النصر ولوسيل والبدع لن يحقّ لهم التأهّل. ولكننا رأينا البدع الموسم الماضي تسبب في إبعاد فرق عن المنافسة، وبالتالي ستكون المنافسة هذا الموسم أصعب. مبارك غانم: مطلوب الالتزام باللوائح أكد مبارك غانم رئيس جهاز الكرة بنادي معيذر أن زيادة أندية الدرجة الثانية بانضمام لوسيل والنصر هو أمر يخدم المنافسة وسيكون في صالح كافة الأندية، متمنياً أن يكون نظام الدوري من 3 أقسام بنفس نظام الموسم الماضي حتى تخوض الأندية أكبر عدد من المباريات. وشدّد مبارك غانم على ضرورة انضباط الفرق الجديدة من خلال الالتزام باللوائح ونطالب اتحاد الكرة بعدم فتح الباب أمام الفرق الجديدة بتغيير محترفيها في أي وقت مثلما حدث الموسم الماضي مع البدع . الذي كان يغيّر لاعبين كل مباراة ولعب أمامنا بـ6 لاعبين جدد في الوقت الذي لعب فيه منقوصاً أمام الوكرة وبالتالي ألغى مبدأ تكافؤ الفرص وأن يكون هناك التزام بالتغييرات بحسب نظام المُسابقة. وأشار مبارك غانم إلى ضرورة أن تكون مشاركة النصر ولوسيل قوية وليست مجرد تحصيل حاصل، خاصة أن الدوري سينطلق 18 سبتمبر الجاري وبالتالي السؤال.. هل النصر ولوسيل مستعدّان للدوري؟ خاصة أن باقي الفرق خاضت استعداداتها وأقامت معسكرات بينما مشاركة النصر ولوسيل ستكون قبل أيام قليلة من انطلاق المسابقة.

Other Posts

2024-07-23 17:27:35
2024-07-23 17:16:50
2024-07-10 20:54:04
2024-07-03 18:26:31
2024-06-09 17:56:22